السبت , أكتوبر 1 2022
الرئيسية / ملفات الارشيف / من الذاكرة الجولانية / الاحتلال الإسرائيلي يفرض الانتخابات البلدية على سوريي الجولان بالقوة مستخدما الرصاص والقنابل الغازية

الاحتلال الإسرائيلي يفرض الانتخابات البلدية على سوريي الجولان بالقوة مستخدما الرصاص والقنابل الغازية

الاحتلال الإسرائيلي يفرض الانتخابات البلدية على سوريي الجولان بالقوة مستخدما الرصاص والقنابل الغازية

30-10-2018

هاجمت قوات كبيرة من الشرطة الإسرائيلية، اليوم الثلاثاء، مئات المواطنين السوريين في قرية مجدل شمس في الجولان السوري المحتل ، بعد أن تظاهروا احتجاجا على إجراء انتخابات بلدية لديهم. وقد تسبب الهجوم في اندلاع مواجهات واشتباكات عنيفة في بلدة مجدل شمس، بين قوات الاحتلال والأهالي، انتهت بإصابة واعتقال عدد منهم.

 

وكانت المظاهرة قد انطلقت مع افتتاح صناديق الاقتراع لانتخابات السلطات المحلية، عند الساعة السابعة من صباح أمس، وأطلقت خلالها هتافات تؤكد رفض انتخابات السلطات المحلية، التي حاولت سلطات الاحتلال فرضها على قرى الجولان المحتل بالقوة، وتعتبر التعاون مع الاحتلال في هذا الشأن، مساسا بالقضية الوطنية. وكانت المظاهرة ذروة عدد كبير من فعاليات الحراك الشعبي التي شهدتها قرى الجولان المحتل ضد الانتخابات، علما بأن المجلس الديني الأعلى لقرى الجولان، أصدر قرار الحرم الديني والمقاطعة لكل من يترشح للانتخابات المحلية أو يشارك في عملية التصويت.

 

وقرر المتظاهرون عدم الرضوخ للقمع ومواصلة الحراك حتى إغلاق الصناديق. وقد شارك في فعاليات الحراك الشعبي والشبابي في ساحات الاعتصام، مجموعات من الشباب وفعاليات شعبية وجماهيرية وسياسية ووطنية، وسط مشاركة واسعة للمرجعيات الدينية، تأكيدا على الرفض والمقاطعة للانتخابات الإسرائيلية والتمسك بالهوية العربية السورية

عن astarr net

شاهد أيضاً

majed-abu-saleh

السفير السوري الاسبق مجيد مزيد أبو صالح

   السفير السوري الاسبق مجيد مزيد أبو صالح 12/01/2013 عشتار نيوز  للاعلام /أيمن أبو جبل …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: النسخ ممنوع !!