الخميس , أغسطس 11 2022
الرئيسية / قضايا وتقارير / توقيع مخطط لتنفيذ مشروع نيو مجدل شمس
new majdal03

توقيع مخطط لتنفيذ مشروع نيو مجدل شمس

توقيع مخطط  لتنفيذ مشروع  نيو مجدل شمس

عشتار نيوز للاعلام / اخبار محلية

dolan abo saleh

السيد دولان ابو صالح رئيس المحلس المحلي

أعلن السيد دولان ابو صالح رئيس المجلس المحلي في بلدة مجدل شمس ، في كلمة مسجلة على صفحته على موقع التواصل فايس بووك، عن إحراز  تقدم ملموس في مشروع الحي الجديد لبلدة مجدل شمس، بعد التوقيع رسميا على المخطط لتنفيذ مشروع  الحي الجديد المعروف “بمشروع نيو مجدل “،/ الذي يتضمن اكثر من 820 وحدة سكنية لسكان مجدل شمس، مخصصة للأزواج الشابة..

يُذكر  ان المجلس المحلي في مجدل شمس العام 2014 أعلن  عن نيته في بناء حي سكني جديد، يشمل مناطق تجارية واسعة ومؤسسات تعليمية، فضلًا عن توفير فرص توظيف جديدة، وإقامة أماكن سياحية ورياض أطفال وحدائق عامة بتكلفة تخطيط بلغت 3 مليون شيكل؛ أطلق عليه اسم مجدل شمس الجديدة “نيو مجدل شمس” في غرب منطقة “عين القعقان”، وهي أراض كانت تابعة لقرية جباثا الزيت التي تقوم عليها اليوم مستوطنة “نفيه أتيب” الإسرائيلية، وهي الأراضي ذاتها التي طالبت بها مستوطنة نمرود الإسرائيلية المقامة على منطقة “تل طالب” في منطقة القاطع بين بلدتي مجدل شمس ومسعدة عام 2012 بهدف توسيع مساحتها وبناء 40 وحدة سياحية في المرحلة الأولى و120 وحدة سكنية إضافية خلال السنوات المقبلة، بحيث تشمل منشآت حيوية، لتتمكن من استيعاب مستوطنين إسرائيليين جدد، تعيش فيها اليوم 6 عائلات إسرائيلية فقط. تخضع هذه الأراضي من الناحية القانونية لنفوذ المجلس الإقليمي للمستوطنات الإسرائيلية، إلا أن سلطة حماية الطبيعة والحدائق اعترضت بشدة على طلبها، لأن المستوطنة لم تنجح -منذ إقامتها عام 1982- في جذب مستوطنين جدد على مدار سنوات، لافتقارها إلى مقومات أساسية تجعل المستوطن الجديد يرغب في البقاء فيها وتوسيعها بما يتسبب في القضاء على مجموعة نادرة من النباتات الطبيعية التي تنمو في المنطقة، والإضرار بطبقات صخرية خاصة في المنطقة، وقدمت في اعتراضها أمام المحكمة الإسرائيلية العليا، وصرّحت أنها ستعلن إقامة محمية طبيعية (محمية حرمون) على مساحة تبلغ حوالى 83 ألف دونم، تشمل محيط الأراضي الشمالية والغربية لمجدل شمس التي تبلغ  حوالى 7 آلاف دونم، ومحيط أراضي قرية مسعدة، ومحيط أراضي قرية عين قنية، وأراضي قرية بقعاثا؛ الأمر الذي سيمنع إقامة مشروع الحي الجديد في مجدل شمس (نيو مجدل)، ومشروع لجان الأوقاف (تقسيم أراضي المشاع)، والحي الجديد في بقعاثا (نيو بقعاثا). بحسب المرصد المركز العربي لحقوق الانسان.

ويعيش في بلدة مجدل شمس حوالى 2400 عائلة في مساحة تبلغ 15.15 كلم (بعدد سكان يصل إلى حوالى 11.600 ألف نسمة). ولمواجهة هذه الضائقة أعلنت لجنة أوقاف مجدل شمس عام 2010 عن مشروع لتوزيع قسائم بناء على سكان مجدل شمس من أراضي المشاع التابعة للبلدة، بعد جهد استمر سنوات عدة، ووزعت 750 محضر عمار، وشقت طرقات في منحدرات جبل الشيخ شمال مجدل شمس، بتكلفة بلغت آلاف الدولارات، إلا أن السلطات الإسرائيلية أوقفت العمل في المشروع، وقدمت أعضاء لجنة الأوقاف والعاملين في المشروع إلى المحاكمة والملاحقات القانونية، وفرضت عليهم غرامات ماليه باهظة بتهمة التعدي على مساحات تنوي إقامة محمية طبيعية فيها، وهي من أراضي مشاع مجدل شمس تاريخيًا، وقسم من هذه الأراضي مملوك لأشخاص.

وتمتد مجدل شمس على السفوح الجنوبية الغربية لجبل الشيخ بارتفاع يراوح ما بين 1100و1300 متر فوق سطح البحر. يحدها شمالًا سفح شديد الانحدار لإحدى قمم جبل الشيخ، وشرقًا خط وقف إطلاق النار على بعد أمتار من البيوت السكنية، أما غربًا أراضي قرية جباثا الزيت المدمرة التي أقيمت في مكانها مستعمرة إسرائيلية باسم (نفي اتيف) ويحدها جنوبًا تلتان؛ تلة الشميس، وتلة الريحانة التي كانت مزروعة بالألغام الأرضية حتى عام 2015.

بعد احتلال إسرائيل للجولان عام 1967، انتقلت السلطة القانونية  بصورة فعليّة إلى يد السلطات الاسرائيلية، التي صادرت 30% من مساحة الأراضي العائدة إلى سكان القرى الخمسة الباقية (30 كم2 من أصل 100كم2) ، مفترضة أن هذه الأراضي ضرورية  لمسوغات عسكرية أو أمنية، وتندرج ضمن الأراضي التي تحتاج إلى إثبات ملكية، وما دامت تفتقد إلى “إثبات ملكية”، فإنها تعود إلى مصلحة الدولة (دائرة أراضي إسرائيل)، وأوراق إثبات الملكية كافة موجودة في السجل العقاري السوري لمحافظة القنيطرة المنهوب أو المفقود في أثناء الحرب وبعدها، ومن الصعب على المالكين الحصول عليه.

 

عن astarr net

شاهد أيضاً

jipathazeitinv

من سجل الذاكرة الجولانية ..هكذا أَحتُلَت قريّة جبّاتا الزّيت

من سجل الذاكرة الجولانية ..هكذا أَحتُلَت قريّة جبّاتا الزّيت   26/12/2010  من سجل الذاكرة الجولانية …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: النسخ ممنوع !!