السبت , أكتوبر 24 2020
NazeehBrik-Qosas-1

سأسميك يوسف الجولاني.

 

سأسميك يوسف الجولاني.

عشتار نيوز للاعلام والسياحة/ فشة خلق

داوود الجولاني

28/08/2014

كتاب” منطقة منزوعة الصمت” مبروك للصديق نزيه بريك وجميل اختيارة لوحة للفنان يوسف عبد لكي كلوحة الغلاف … بدوري اهدي  الصديق نزيه بريك هذا النص، وكنت قد كتبتة في فترة اعتقال الفنان قبل سنة ولم أنشره… واليوم أُتيح  لي نشره..

يوسف عبد لكي سأسميك يوسف الجولاني…

من هنا تبدأ الحكاية، والحكاية لها أن تبعثر مفردات النص المكتوب في أحاجي الورق أو نقل الشفاه لما قيل،  عبر أفواه النساء الغائرات في العمر:”

أنت يا يوسف جنيت على نفسك.. وهكذا صار النص حرا..”

ذات مساء صيفي …في عام 1967 كنت وما زلت صبي مدينة ” قامشلو” التي لا تريد زيارتها ، وهذا شأنك، ولكنني أرجح أنك في ذاك اليوم بكيت ، عندما أعلن راديو دمشق سقوط القنيطرة

تحت بسطار اليهود..ومن هنا جاءك الوحي الذي تنشده ..

كوني أكتب إليك .. سأخاطبك… لأني أدرك كما الصوفي يدرك وجه الله ، أنك عائد من سواد الزنزانة .. فهي وهم، وكل الحرس لن يتحملوا أن تجلس في صحبة الظلام طويلا…. لأنهم ،سيغارون من الأبيض الذي سينقشع أمام وجه التأمل في اللون الأسود…

سأسميك يوسف الجولاني…

وأقول دون طلب الإذن منك، نحن هنا منذ سنين لا عجاف ولا قحل فيها، .كنا نتمنى أن تأتينا ،حتى نستضيفك ونطلق لريشتك أن تحفر في المساء ،صورة قرانا التي اندثرت ، هي قرانا كانت متنوعة في سكانها كما هي القامشلو ، وقرانا كانت تنجب أعشاب البرية ، وفواكه الأرض، والماء في الجداول يجري ، كما هي أغاني الشعراء، والصلاة ،وقبلها بحة صوت الكاهنات العابدات، لوجه الأقمار في السماء..

صديقي الرسام الغائب …طرطوس لم تحتجز مرورك، هو وحده الجندي المسكين منع عني وعنك العودة إلى دمشق ، لا تزعل من المدن…. فلا باريس تحتمل قلقك المعرفي، ولا جواز السفر الذي رفضته زجك في السجن… وحده الوطن في حيزه الجغرافي خان الناس ….هل يخون الوطن؟…سؤال؟..

قبل ساعات كنا نجلس في مقهى جولاني ، مقهى صغير يرتشف البن أكثر من فناجين قهوتنا، صوته صدح ، ” سميح شقير”

” بغرفة صغيرة وحنوني.. جمعنا الهم….صورة على الحيطان بتحكي…. هي رسم حصانو عبد الكي… وحدو صورة طفل بيبكي…”…

هكذا سميح شقير عرفنا عليك..

أعرف أنك تحب السمك والخيول، ولا تزعجك الجماجم ، وتحتفي بالمسمار الذي خرق يد المسيح.. وحتى السكين فقد نصله، وكندرة الصبية بحاجة للمشي،

ولكن إن زرتنا سأضع بين يديك أسئلة .. ثلج جبل الشيخ في كأس، ورقصات الحجل بين دوالي العنب، وأرنب صغير ينهش جذع الشجر، وصقر فوق الأغصان يطير، .. وبعض حجارة سوداء من حيطان تهدمت، وشجرة تين ولوز، ..وأكثر بعد…

فقط يوسف عد إلينا حتى نسألك ..لماذا لم ترسم عيون الذئب الذي يعوي فينا

28-8-2014-09

 «السكين والعصفور» لعبدلكي (فحم على ورق ـ 2013)

NazeehBrik-Qosas-1

منطقة منزوعة الصمت .. نزيه بريك

 

داوود الجولاني … الجولان المحتل

عن astarr net

شاهد أيضاً

taher abu saleh

خطاب التحريض والتجييش ، والمسؤولية الاجتماعية في الجولان

  خطاب التحريض والتجييش  والمسؤولية الاجتماعية في الجولان عشتار نيوز للإعلام/ مقالات الرأي/ فشة خلق …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: النسخ ممنوع !!