الأحد , سبتمبر 27 2020
الرئيسية / ملفات الارشيف / من الذاكرة الجولانية / الاجهزة الامنية السورية تعلن حظر ومنع مشاهدة موقع الجولان الالكتروني في الداخل السوري

الاجهزة الامنية السورية تعلن حظر ومنع مشاهدة موقع الجولان الالكتروني في الداخل السوري

الاجهزة الامنية السورية تعلن حظر ومنع مشاهدة موقع الجولان الالكتروني في الداخل السوري

26/05/2010

عشتار نيوز للاعلام / من الذاكرة الجولانية

هي خطوة واضحة ومفهومة، ومحاولة لخلط الاوراق، وتحييد الحقائق وتشويهها، وتسويقها وسرقتها في اتجاهاتها الخاطئة ، فمنذ شباط 2010   اشتكى مواطنون سوريون داخل الوطن  من صعوبة في فتح صفحات الموقع لديهم  وفي الخامس والعشرين من ايار قامت سلطة مزودات الانترنت في سوريا بحجب موقع الجولان الالكتروني ومنع اهلنا وابناء شعبنا من النازحين وعموم شعبنا من متابعة موقعنا  “الذي تشرف عليه جمعية جولان لتنمية القرى العربية، ويديره الاسير المحرر من السجون الاسرائيلية ايمن ابو جبل  في الجزء المحتل من الجولان،  اضافة الى موقع دليلك الذي يديره السيد منير سمارة لاسباب لا نعلمها.

نحن في موقع الجولان الالكتروني نستغرب كيف يُحجب الموقع عن الظهور أمام المواطن السوري، وفي الوقت نفسه يقوم زملاء لنا في المهنة ومختلف المواقع الرسمية السورية، بنسخ  اخبارنا وتقاريرنا بدون أمانة وأخلاقيات صحفية، وكيف تتحول تقاريرنا الجولانية الى تقارير باسم  زملاءنا الصحفيين العاملين في الجرائد السورية الرسمية، دون ذكر للمصدر، حينها  يصبح ما يتضمنه موقعنا تحت أسماء ناسخيها مسموحاً وشرعياً

نحن في موقع الجولان وجمعية جولان للتنمية نستغرب قيام الرقيب السوري بإصدار قرار الحجب، او الاستجابة لقرار الحجب،  إرضاء لاي جهة كانت محلية او خارجية ،لن نسمح لأنفسنا بالجدال مع اي جهة كانت حول  المصداقية والأمانة الوطنية التي يقوم فيها موقع الجولان على الصعيد المحلي والوطني والعربي، او ثنيه عن واجبه ورسالته في تدوين وارشفة تاريخ الجولان النضالي والثقافي والسياسي والاجتماعي، وحفظه،صوناً  له من التلاعب والتزوير والتشويه والحجب والتعتيم.. لكننا نقول، انه من حق المواطن السوري وخاصة إخوتنا النازحين والكتاب والصحفيين وكذلك أصحاب المراكز في الدوائر الرسمية الاطلاع على ما جري من حكايات كل سكان  الجولان وقصصه التاريخية والنضاليه، قبل الاحتلال وبعده، واستحضار مأثر ابنائه الكفاحية، وتخليد بصماتهم في السجل التاريخي لشعبنا العربي السوري دون اي تمييز او اجحاف بحق  احد، وهو مناسبة لنقول للقاصي والداني إن نهج التخوين وإلغاء الاخر قد ولى، وان أي  قوة مهما علت او كبرت لن تستطيع حجب الشمس بغربال..

 

ونحن واثقون ان هذا القرار الغير مسؤول انما ناتج عن مصالح شخصية ضيقة للأسف الشديد  تستأثر  بمراكز حساسة في التعامل مع قضية الجولان…  ورسالتنا  واضحة الى الجميع في الجولان المحتل  وداخل الوطن الام سوريا، ولاحرار شعبنا اينما كانوا، اننا سنبقى صوتاً اميناً ، بعيداً عن  نهج النفاق السياسي، وما حجب  موقع الجولان الالكتروني، من بعض مزودات خدمة الانترنت في الوطن الام سوريا، الا وصمة عار على جبين اولئك الفاسدين  والمنافقين لحجب الحقيقية والتاريخ، واغتيال الوجدان والضمير الوطني

عن astarr net

شاهد أيضاً

nhn_yn_swry-cover

نحن، عيون سوريا ..( ارام أبو صالح …. تكتب ضد النسيان)

  نحن، عيون سوريا ..( ارام أبو صالح …. تكتب ضد النسيان)  كلمة لابد بد …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: النسخ ممنوع !!