الجمعة , مايو 20 2022
الرئيسية / اخبار سياسية / الاخبار / اخبار محلية / الشيخ الاسير المحرر عارف حسين أبو جبل.. وداعا ايها الرجل الطيب ( أبو رياض)
aboriad 2001000000

الشيخ الاسير المحرر عارف حسين أبو جبل.. وداعا ايها الرجل الطيب ( أبو رياض)

الشيخ الاسير المحرر عارف حسين  أبو جبل ( أبو رياض)

عشتار نيوز للاعلام / شخصيات جولانية / من الذاكرة الوطنية / أيمن أبو جبل

8-11-2018

أبو رياض ….وداعاً أيها  الرجل الطيب

وان تعددت أسباب الموت،  وصور الرحيل والفراق ، إلا أن ألم  الوداع  يبقى الرابط المشترك،الذي يجمع  بين  كل اولئك الذين رحلوا عنا ، ولم يرحلوا منا..

حين يفتقد المكان لحضورهم، يبقى أثر الفقد ثقيلا  في صدورنا، وتبقى الصور والذكريات الدافئة، تنهش في زواياه الباردة، ابا رياض كسواه  من الطيبين والطيبات الذين رحلوا، تاركين فينا الكثير من  مخزون الذكريات، التي ستتوقف مع رحيلهم، وتتجدد في أحاديثنا وقصصنا وحكاياتنا، التي كانو شركاء فيها..

  اليوم سيكون الجولان المحتل، وسائر الاصدقاء  من  فلسطين، على موعد مع القدر، كعربون  وفاء، وشهادة حق  في  مناضل كبير، وشيخ  متواضع، كريم النفس ،وغزير الدمع والعطاء، وأسير محرر من السجون الاسرائيلية . في وداع الشيخ ابو رياض عارف حسين أبو جبل(؛90 عاما)، الذي  توقف قلبه الكبير ، بعد رحلة طويلة من  العطاء والتضحية.

  اليوم يبكى الرجال ، أعز الرجال، رفيق الدرب. الذي كان حاضراً في كل ّموقف وفي كل مناسبة، حاضرًا معنا، حين غبنا عنه في معاناته الصامته مع المرض، وحاضرًا معنا في اوجاعنا وهمومنا ومعاركنا اليومية، مع مصاعب الحياة.. فقاسمنا مرارتها، وشاركنا حلاوتها، وكان لنا نحن جيل الابناء والاحفاد خير رفيق  وصديق…

نستودعك أبا رياض الحبيب، ونستشعر خسارتنا الفادحة بغيابك، يا حارس ضحكاتنا  ودموعنا وهمومنا واوجاعنا، يا رفيق دروبنا  وأسفارنا، المتعددة في مختلف مدن وشوارع فلسطين، التي ستفتقد عيونك،التي كانت ترنو إليها، بحب وشوق لا يدركه، الا من عاش اوجاع فلسطين.. نستودعك  ايها الصديق والرفيق ، وفي القلب  غصة حزينة على هذه الصدور المثقلة بالجراح.

فلترقد روحك الطيبة في سلام أيها الحبيب، سنفتقدك  كثيرًا  أيها الرجل الطيب، وسلامًا الى روحك  النقية ،الف سلام،يا رفيق،  وسلام على أرواح اولئك، الذين فقدناهم، وأطال الله في عمر من تبقى منكم، أيها الرواد الاوائل في مسيرتنا الانسانية والاخلاقية والوطنية ….

وداعاً  ايها الرجل الطيب، الذي كنت زائراً خفيفًا في  هذا الحياة،وتركت في حياتك ومماتك  كمية كبيرة  جداً من الحب والدفء،والذكريات الصافية،ستبقى كشلال  ينهمر عطاءًا ، يتداوى فيه من يستحق الحياة من بعدك.. لعلنا نستحق منها، ما اردته لنا من امنيات واحلام وتوقعات .

مواليد العام 1932  بلدة مجدل شمس في الجولان،  تلقى تعليمه الأولي،لدى الخطيب سليمان الصباغ  في خلوة مجدل شمس وعمل في صباه في ماتور الطحين في قرية جباثا  الزيت وقرية حضر،- وعاملاً  في قرى عين فيت- زعورة.، واشتغل في الكاسورة لصاحبها صبحي الحسيني من مدينة دمشق. ومن ثم في المقالع  حتى إشترى والده المرحوم حسين أبو جبل،كاسورة في مجدل شمس.

في العام 1967 إنضم إلى خلايا المقاومة الوطنية السورية، التي قادها الراحل شكيب بوسف ـبو جبل، ومن ضمن خليته كان الشهيد عزت ابو جبل ، وامتد نشاط عمله السري،من منطقة الحمة  في الجنوب حتى جبل الشيخ وكفر نفاخ وتل ابو الندى، ومرصد جبل الشيخ،في الشمال ،وجميعها مواقع عسكرية إسرائيلية إستراتيجية في الجولان السوري المحتل، حيث تمكن  تزويد  المقاومة بخرائط لمرصد جبل الشيخ، حين  كان يعمل ضمن عمال  شركة سوريك الاسرائيلية، التي كانت بإدارة رجل أعمال يهودي من أصل عراقي.واستطاع تزويد  المقاومة  الوطنية ،بتفاصيل الطرق التي شقتها اسرائيل بين مزارع شبعا ومجدل شمس ،وداخل جبل الشيخ، ونقل معلومات هامة حول مرصد جبل الشيخ، ومراكز وأعداد الدبابات، وناقلات الجند الإسرائيلية، المتمركزة في جبل الشيخ، وتفاصيل عن محطة الإنذار المبكر الإسرائيلية، وعدد الطوابق الأرضية الــ 12 وتفاصيل بناؤها وتركيبها، وعدد الأعمدة والأبراج والأجهزة اللاقطة الحديثة المرتبطة، بمبنى المرصد، المكونة من ثمان طبقات تحت الارض. حيث عمل في كافة هذه المواقع مع عدد من اعضاء المقاومة السورية، الذين استطاعوا نيل ثقة المقاول،واستغلال الحاجة الى أيدي عاملة سريعة في الاستحكامات العسكرية الاسرائيلية.

aboriad 1973

لقد كانت شبكات المقاومة السورية في الجولان المحتل ، ترسل المعلومات التي تجمعها إلى القيادة  السورية(الاستخبارات العسكرية )  قبل أي عدوان أو تحرك إسرائيلي ، في غضون 12 إلى 24 ساعة على الأقل، ليكون هناك إستعداد كاف للمواجهة، وتجنب الأضرار، وإفشال العملية الإسرائيلية. ولعل أهمها ما حصل في 2 نيسان 1972، حين خططت إسرائيل لهجوم مدفعي واسع على سورية ولمهاجمة مواقع الفدائيين الفلسطينيين، وخاصة في منطقة العرقوب اللبنانية، إلا أن تقارير ومعلومات المقاومة الدقيقة ،جعلت القوات السورية وقوات الثورة الفلسطينية تستبق العملية الإسرائيلية، وتقوم بقصف المواقع ومرابض المدفعية الإسرائيلية قصفاً عنيفاً ومركزاً، ، الأمر الذي أدى إلى إلغاء العدوان الإسرائيلي المخطط له.

لقد قدمت المقاومة الوطنية السورية في الجولان المحتل، بعد الاحتلال مباشرة، معلومات تغطي نحو 60 بالمئة من المواقع العسكرية في فلسطين المحتلة، و80 بالمئة من الجولان المحتل، وشبه جزيرة سيناء المصرية، وقناة االسويس ،كانت كافية لأي عملية تحرير وطني شاملة .الا ان النظام الأمني في سوريا  ومصر افتقدا الى مشروع سياسي للتحرير..

اعتقلته السلطات الإسرائيلية وكان عمره 40 عاماً،  وهو رجل متدين، و أب لستة  اولاد ،واعتقلت معه أشقائه الثلاثة  ( (المرحوم عادل أبو جبل  وهايل أبو جبل وفوزي أبو جبل) . على إثر إستشهاد عزت شكيب ابو جبل في  أواخر كانون ثان عام 1973، واقتيد من بيته مكبلاً بالأصفاد، إلى مركز التحقيق الجلمة،  حيث تعرض للتعذيب، والضرب المبرح بالأسلاك الكهربائية. . وقد تولى شقيقه جميل وهو الوحيد من بين إخوته الذي لم تعتقله السلطات الإسرائيلية رعاية أولاده واسرته ،والاهتمام في شؤونهم.

صدر الحكم بحقه بالسجن لمدة 20 عاما، في السجون الاسرائيلية، إمضى منها 12 عاما، ليطلق سراحه، في عملية تبادل أسرى بين الحكومة السورية والدولة الاسرائيلية في 28/ حزيران 1984.

في المعتقل كان وزنه  يزيد عن الـ  135 كيلوغرام، إلا إن إصراره وتحديه داخل السجن، للتقليل من وزنه،كانا من اشد العوامل التي نجح خلالها من إجتياز تجربة السجن والاعتقال، حيث بدأ بممارسة الرياضة الجسدية داخل المعتقل، لانقاص وزنه الزائد واستطاع من تحقيق ذلك، حيث خرج من السجن ووزنه حوالي 78 كيلو غراما .

abo riad1984

في أب عام 1985  داهمت قوات الاحتلال الاسرائيلي منزله، لاعتقال ابنه زياد أبو جبل بتهمة المشاركة في عمليات المقاومة الوطنية السرية التي ضمت  12 شاباً من أبناء الجولان السوري المحتل، واصدرت المحكمة العسكرية حكمها الجائر على ابنه بالسجن لمدة 12 عاما، ليعيش  أبو رياض  عارف أبو جبل  من جديد ،مع زوجته الصابرة ام رياض هالة ابو جبل ، ومئات عوائل المعتقلين، تجربة السجن والاعتقال، التي حرمته من الاجتماع مع  كامل افراد اسرته لمدة 24 عاما،

aboriad brother1973

خلايا المقاومة الوطنية السورية 

ضمت الخلية التي عمل في صفوفها ” كل من يوسف شكيب أبو جبل، فندي فارس أبو جبل، حسين منصور أبو جبل، فايز نعمان أبو جبل، فوزي حسين أبو جبل، المرحوم فارس محمود، المرحوم نجيب محمود، عارف حسين أبو جبل، نصار العجمي، المرحوم محمد سماره، أحمدسليم خاطر، و المرحوم ماجد العجمي، المرحوم عادل حسين أبو جبل، وهايل حسين أبو جبل . وجميع هؤلاء العناصر كانوا يعملون تحت قيادة الراحل شكيب أبو جبل.

أما باقي أعضاء خلايا المقاومة الوطنية، التي تم إعتقالها ضمن تداعيات إستشهاد الشهيد عزات أبو جبل، فشملت مجموعة المناضل المرحوم يوسف شبلي الشاعر، وضمت كلاً من: فؤاد الشاعر، سليمان حسن شمس، حسين الشاعر، المرحوم هايل الشاعر، محمود حسن الصفدي، هاني شمس، حمود مرعي، المرحوم سليم مرعي.

فيما  المجموعة الثالثة ضمت كلاً من: المرحوم أسعد الصفدي، هايل حسين أبو جبل، المرحوم أحمد القضماني، فارس الصفدي، إبراهيم نصر الله، المرحوم محمد مرعي، المرحوم عبدالله القيش، صلاح فرحات، المرحوم أسعد عبد الولي، رفيق الحلبي،  حمد القيش، جميل البطحيش، وسليمان البطحيش. المرحوم فايز علي الصفدي. المرحوم أبو خزاعي محمود ملي، المرحوم أبو عدنان محمود الصفدي، المرحوم صالح مداح، فايز حمود الصفدي، سعيد أحمد المقت،  سلمان صالح الصفدي.

المجموعة الرابعة وضمت كلاً من: يوسف شمس، عصام الصفدي، حسين الصفدي. ومجموعة أخرى ضمت كلاً من حسن محمود عماشة، حمود هايل عماشة، فارس سعيد عماشة، هايل محمود أبو صالح، عدنان كنج أبو صالح، المرحوم خطار زهوة، وفايز الحلبي.

سيشييع جثمان الفقيد الى مثواه الاخير عند الساعة الثانية بعد الظهر ..

للفقيد الرحمه ولويه الصبر والسلوان

 

 

aref abu jable (1) aref abu jable (2) aref abu jable (3) aref abu jable (6) aref abu jable (7) aref abu jable (8)

abo riad2021 (1) abo riad2021 (1) abo riad2021 (2)

aboriad202102

20210315_122848 IMG-20210225-WA0016

 

عن astarr net

شاهد أيضاً

candle

وفاة السيدة أم يوسف زينة علي حسن الصفدي – مسعود من مسعدة

وفاة السيدة أم يوسف زينة علي حسن الصفدي – مسعود من مسعدة عشتار نيوز للاعلام/ …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: النسخ ممنوع !!