الثلاثاء , أكتوبر 20 2020
الرئيسية / شخصيات جولانية / اسرى ومعتقلين / الشيخ عارف حسين أبو جبل ( أبو رياض)
aref abu jable (8)

الشيخ عارف حسين أبو جبل ( أبو رياض)

الشيخ  عارف حسين  أبو جبل ( أبو رياض)

عشتار نيوز للاعلام / شخصيات جولانية / من الذاكرة الوطنية / ايمن أبو جبل

 

مواليد العام 1932  بلدة مجدل شمس في الجولان،  تلقى تعليمه الأولي  لدى الخطيب سليمان الصباغ  في خلوة مجدل شمس وعمل في صباه في ماتور الطحين في قرية جباثا  الزيت وقرية حضر،- وعاملاً  في قرى عين فيت- زعورة.، واشتغل في الكاسورة لصاحبها صبحي الحسيني من مدينة دمشق. ومن ثم في المقالع  حتى اشترى والده المرحوم حسين أبو جبل  كاسورة في مجدل شمس.

في العام 1967 انضم الى خلايا المقاومة الوطنية السورية التي قادها الراحل شكيب ابو جبل، ومن ضمن خليته كان كل من الشهيد عزت ابو جبل ، وامتد نشاط عمله السري من منطقة الحمة حتى جبل الشيخ وكفر نفاخ وتل ابو الندى،  ومرصد  جبل الشيخ ،وجميعها مواقع عسكرية اسرائيلية استراتيجية في الجولان، حيث استطاع تزويد  المقاومة بخرائط لمرصد جبل الشيخ، حين  كان يعمل ضمن عمال  شركة سوريك الاسرائيلية التي يديرها رجل الأعمال اليهودي من اصل عراقي.

وعمل في المرصد العسكري الذي بناه الجيش الاسرائيل في جبل الشيخ، حيث استطاع تزويد  المقاومة  الوطنية ،بتفاصيل الطرق التي شقتها اسرائيل بين مزارع شبعا ومجدل شمس ،وداخل جبل الشيخ، ونقل معلومات هامة حول المرصد ومراكز وأعداد الدبابات، ونقلات الجند الإسرائيلية، المتمركزة في جبل الشيخ، وتفاصيل عن محطة الإنذار المبكر الإسرائيلية، وعدد الطوابق الأرضية الى 12 وتفاصيلها في المرصد التي استمر العمل فيها اشهراً طويلة، وعدد الأعمدة والأبراج والأجهزة اللاقطة الحديثة المرتبطة بمبنى المرصد، المكونة من ثمان طبقات تحت الارض. حيث عمل في كافة هذه المواقع مع عدد من اعضاء المقاومة السورية اللذين استطاعوا نيل ثقة المقاول، واستغلال الحاجة الى ايدي  عمل سريعة في الاستحكامات العسكرية الاسرائيلية.

لقد كانت شبكات المقاومة السورية في الجولان المحتل ، ترسل المعلومات التي تجمعها إلى القيادة  السورية(الاستخبارات العسكرية )  قبل أي عدوان أو تحرك إسرائيلي ، في غضون 12 إلى 24 ساعة على الأقل، ليكون هناك استعداد كاف للمواجهة، وتجنب الأضرار وإفشال العملية الإسرائيلية. ولعل أهمها ما حصل في 2 نيسان 1972، حين خططت إسرائيل لهجوم مدفعي واسع على سورية ولمهاجمة مواقع الفدائيين الفلسطينيين، وخاصة في منطقة العرقوب اللبنانية، إلا أن تقارير ومعلومات المقاومة الدقيقة ،جعلت القوات السورية وقوات الثورة الفلسطينية تستبق العملية الإسرائيلية، وتقوم بقصف المواقع ومرابض المدفعية الإسرائيلية قصفاً عنيفاً ومركزاً، ، الأمر الذي أدى إلى إلغاء العدوان الإسرائيلي المخطط له.

لقد قدمت المقاومة الوطنية السورية في الجولان المحتل، بعد الاحتلال مباشرة، معلومات تغطي نحو 60 بالمئة من المواقع العسكرية في فلسطين المحتلة، و80 بالمئة من الجولان المحتل، وشبه جزيرة سيناء المصرية، وقناة االسويس ،كانت كافية لأي عملية تحرير وطني شاملة .الا ان النظام الأمني في سوريا  ومصر افتقدا الى مشروع سياسي للتحرير..

اعتقلته السلطات الإسرائيلية وكان عمره 40 عاماً،  وهو رجل متدين، و أب لستة  اولاد ،واعتقلت معه أشقاءه الثلاثة  ( (عادل وهايل  وفوزي) . وذاك بعد استشهاد عزت ابو جبل في  اواخر كانون ثان عام 1973، واقتيد من بيته مكبلاً بالأصفاد إلى مركز التحقيق الجلمة،  حيث تعرض للتعذيب  بالضرب المبرح وبالأسلاك الكهربائية. . وقد تولى شقيقه جميل وهو الوحيد من بين إخوته الذي لم تعتقله السلطات الإسرائيلية رعاية أولاده اسرته والاهتمام في شؤونهم.

وصدر الحكم بحقه بالسجن لمدة 20 عاما امضى منها 12 عاما واطلق سراحه  في عملية تبادل اسرى مع إسرائيل.. في 28/ حزيران 1984.

كان وزنه  يزيد عن الـ  135 كيلوغرام، الا إن إصراره وتحديه داخل السجن للتقليل من وزنه كانا من اشد العوامل التي نجح خلالها باجتياز تجربة السجن والاعتقال، حيث بدأ بممارسة الرياضة الجسدية داخل السجن لانقاص وزنه الزائد واستطاع ذلك حيث خرج من السجن ووزنه حوالي 78 كيلو غراما .

خلايا المقاومة الوطنية

ضمت الخلية التي عمل في صفوفها ” كل من يوسف أبو جبل، فندي أبو جبل، حسين أبو جبل، فايز أبو جبل، فوزي أبو جبل، المرحوم فارس محمود، المرحوم نجيب محمود، عارف أبو جبل، نصار العجمي، المرحوم محمد سماره، أحمد خاطر، و المرحوم ماجد العجمي، عادل حسين أبو جبل، وهايل حسين أبو جبل . وجميع هؤلاء العناصر كانوا يعملون تحت قيادة الراحل شكيب أبو جبل.

أما باقي أعضاء خلايا المقاومة الوطنية، التي تم اعتقالها ضمن تداعيات استشهاد أبو جبل، فشملت مجموعة المناضل المرحوم يوسف شبلي الشاعر، وضمت كلاً من: فؤاد الشاعر، سليمان شمس، حسين الشاعر، المرحوم هايل الشاعر، محمود حسن الصفدي، هاني شمس، حمود مرعي، المرحوم سليم مرعي.

فيما  المجموعة الثالثة ضمت كلاً من: المرحوم أسعد الصفدي، هايل حسين أبو جبل، المرحوم أحمد القضماني، فارس الصفدي، إبراهيم نصر الله، المرحوم محمد مرعي، المرحوم عبدالله القيش، صلاح فرحات، المرحوم أسعد عبد الولي، رفيق الحلبي، المرحوم حمد القيش، جميل البطحيش، وسليمان البطحيش. المرحوم فايز علي الصفدي. المرحوم أبو خزاعي محمود ملي، المرحوم أبو عدنان محمود الصفدي، المرحوم صالح مداح، فايز حمود الصفدي، سعيد أحمد المقت، المرحوم سلمان صالح الصفدي.

المجموعة الرابعة وضمت كلاً من: يوسف شمس، عصام الصفدي، حسين الصفدي. ومجموعة أخرى ضمت كلاً من حسن محمود عماشة، حمود هايل عماشة، فارس سعيد عماشة، هايل محمود أبو صالح، عدنان كنج أبو صالح، المرحوم خطار زهوة، وفايز الحلبي.

 

aref abu jable (1) aref abu jable (2) aref abu jable (3) aref abu jable (6) aref abu jable (7) aref abu jable (8)

 

عن astarr net

شاهد أيضاً

abuadnan

في ذكرى المناضل الشيخ محمود الصفدي ابو عدنان

  الشيخ المناضل ابو عدنان محمود الصفدي عشتار نيوزللاعلام / من الذاكرة الجولانية / شخصيات …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: النسخ ممنوع !!