الأربعاء , أبريل 1 2020
الرئيسية / اخبار سياسية / الاخبار / اطباء اسرائيل: الان بدأ الوباء فعليا.. وذروة الفيروس الشتاء المقبل
232020

اطباء اسرائيل: الان بدأ الوباء فعليا.. وذروة الفيروس الشتاء المقبل

اطباء اسرائيل: الان بدأ الوباء فعليا.. وذروة الفيروس الشتاء المقبل

 مترجم/معا

توقع مدير عام وزارة الصحة الاسرائيلية موشيه بار سيمان طوف، بان تكون ذروة انتشار فيروس كورونا في فصل الشتاء المقبل.

وحذر من ارتفاعا كبير في عدد المصابين بفيروس كورونا في اسرائيل، وأن يحتاج آلاف المصابين إلى أجهزة تنفس.

فيما قال اطباء في مشافي اسرائيل “ان الوباء بدا فعليا الان بالانشار”.

واضاف بار سيمان لصحيفة “يديعوت أحرونوت” اليوم، الإثنين، إن “فرضيتي تنطلق من إضافة آلاف المرضى الذين سيحتاجون إلى تنفس اصطناعي”.

وأضاف أن “لدينا سيناريوهات يجري تعديلها طوال الوقت. والسؤال المركزي هو كم سيكون عدد المرضى الذين سيحتاجون إلى تنفس اصطناعي في نقطة الذروة.

وأشار إلى “أننا نجهز عددا كبيرا جدا من الأسِرّة، في المستشفيات ومراكز المسنين والفنادق المخصصة لمرضى كورونا. إضافة إلى ذلك، نحن نشتري المزيد من أجهزة التنفس. والسيناريو الذي أمامنا يفترض أن نقطة الذروة ستصل في الشتاء المقبل”.

وقال بار سيمان طوف إن الفترة التي تلي عيد الفصح اليهودي، منتصف نيسان/أبريل المقبل، “ستكون نقطة الهدف للتخطيط. وآمل أن تسيطر فترة الإغلاق القريبة على وتيرة انتقال العدوى. وسنحسن قدراتنا على رصد الإصابة بالفيروس (بواسطة الهواتف المحمولة)، وسنحصل على صورة استخبارية أفضل، وبعد ذلك سنبدأ بتحرير قطاع تلو الآخر تدريجيا. وكل شيء دينامي طبعا. والمواضيع التي ينبغي العمل عليها في هذه الفترة هي زيادة كبيرة في مسؤوليتنا الشخصية كمجتمع، بحيث تصبح العادة أن من لا يشعر بصحة جيدة يبقى في البيت. والحفاظ على النظافة. ونأمل أن ينجح هذا، لكن ذلك ليس مؤكدا”.

واجرت صحيفة معاريف جولة على المستشفيات في اسرائيل ومدى استعدادها لاستقبال المصابين بالفيروس , وقال الدكتور دان شوارتزفوكس ، نائب مدير المستشفى ومدير الطوارئ في سوروكا ، الذي سُئل عما إذا كان هناك ما يكفي من الأقنعة ، أجاب: “ليس لدينا أقنعة” ، مضيفًا: “الجو هنا هو الاستعداد والتوتر من الواضح أننا أمام انتشار الوباء بشكل اوسع لقد بدا الان فعليا”.

واضاف” التحدي جدا كبير. لا يكتب على جبين المريض سواء كان مريضا كورونا أم لا. طريقتنا الفريدة هي فصل الأشخاص حسب المرض ، ومحاولة عزل أكبر قدر ممكن. خوفنا هو كشف عضو طبي غير مدرب ، والقلق الآخر هو إدخال المريض إلى المستشفى ويستغرق وقتًا طويلاً لتشخيصه “.

ويضيف د. شوارتزفوكس ، متنبئًا بأيام صعبة للغاية: “هذا وقت اختبار للنظام الطبي. يجب أن تكون منتبهًا للغاية للفريق الطبي، ما هو واضح هو أن الجميع يفهم مهمتهم وحجم المسؤولية”.

كما اطلع مراسل الصحيفة على احوال مستشفى شارون والذي من المتوقع أن يصبح أول مستشفى في إسرائيل لمرضى كورونا.

عن astarr net

شاهد أيضاً

corona car

وزارة الصحة الإسرائيلية: تخصيص فحوصات طبية للكشف عن الإصابة بالفايروس في الجولان

وزارة الصحة الإسرائيلية: تخصيص فحوصات طبية للكشف عن الإصابة بالفايروس في الجولان عشتار نيوز للإعلام/ …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: النسخ ممنوع !!