الثلاثاء , يونيو 2 2020
الرئيسية / اخبار سياسية / الاخبار / اخبار محلية / قضايا المجتمع / بيان نقابة الأطباء البشريين ونقابة أطباء الأسنان في الجولان حول العودة التدريجية للمدارس والتسهيلات من ناحية الحجر الصحي
medical-assoiasion-logo

بيان نقابة الأطباء البشريين ونقابة أطباء الأسنان في الجولان حول العودة التدريجية للمدارس والتسهيلات من ناحية الحجر الصحي

بيان نقابة الأطباء البشريين ونقابة أطباء الأسنان في الجولان حول العودة التدريجية للمدارس والتسهيلات من ناحية الحجر الصحي

إلى أهلنا في الجولان الغالي
باسم نقابة الأطباء البشريين ونقابة أطباء الأسنان في الجولان .
تحية وبعد…
نتوجه بالتحية والتقدير لجماهيرنا التي كانت بحجم المسؤولية في التصدي لوباء الكورونا خلال تلك الفترة الصعبة من تحمل العناء من الشلل التام للأعمال والبقاء في البيوت متكلفة عبء تراكم العمل والعبء الاقتصادي الذي طال كل أنحاء العالم.
والتحية إلى كل الطواقم الطبية التي قدمت وما زالت تقدم الخدمات الطبية أثناء وخارج أوقات العمل وأطبائنا الذين يواجهون الفيروس يوميا ويقدمون العلاج للمصابين بالفيروس في شتى المستشفيات والى أطباء الأسنان الذين فتحوا عيادتهم وقدموا خدماتهم اثناء وخارج أوقات الدوام والشكر للصيادلة والممرضين والممرضات ورجال الإسعاف والصحة الذين عملوا بشكل فريق واحد في أبهى صورة للعمل الجماعي
أهلنا في الجولان ..
نحن على أعتاب حط الرحال في مسيرة التصدي لوباء الكورونا وذلك عبر الرجوع التدريجي الحذر والمدروس لنمط الحياة السابق .
وعلى ضوء المتغيرات نرى والحمد الله بأن منطقتنا كانت خلال تلك الفترة مستقرة من ناحية تفشي الفيروس وتم احتواء الحالات ومعالجتها بشكل سليم ولم يبلغ عن حالات جديدة .
ومن هنا نرى بأن خطر عودة الفيروس قائم ولكن ليس بذلك الحجم كما كان في بدايته وهذا لا يعني التخلي عن محاذير السلامة ولا يعني ان خطر الوباء زال نهائيا ولكن ليس بالضرورة الحجر التام وبالإمكان العودة إلى نمط حياة حذر إلى سوق العمل وفتح الصفوف للطلاب مع مراعاة قواعد السلامة .
وهذا الإجراء الأولي يمكن ان يتبعه إجراءات ثانوية من حيث التقدم في فتح بقية الصفوف والرجوع التدريجي لنمط الحياة السابق وعلى الصعيد المقابل توجد إمكانية الرجوع إلى الحجر التام في حال حصلت موجة أخرى من التفشي بشكل غير متوقع .
التقارير الطبية تدل على أن الأطفال هم الفئة الأقل خطورة من حيث تبعات الإصابة بفيروس الكورونا.
وعلى هذا توصياتنا للصفوف بالمدارس كالتالي :
أولًا :
أن لا يتجاوز عدد الطلاب في الصف الواحد 15 طالبا
ثانيا:
الحفاظ على مسافة بين الطلاب وعدم التجمهر .
ثالثًا :
الأولاد الذين يعانون من أمراض يجب أن يستشيروا الطبيب المختص حول أمكانية الرجوع إلى المدرسة .
رابعاً:
الاستراحات يجب ان توزع على كل صف على حدا وعدم حدوث وضع يسمح بتواجد صفين في فترة استراحة معا ً
خامسا ً:
الحفاظ على نظافة الخدمات الصحية في المدارس وتوزيع المعقمات في عدة أماكن .
سادسًا:
سيقوم طاقم طبي من الأطباء بتقديم الإرشادات اللازمة للمعلمين ضمن جولات على المدارس ينسق لها مسبقًا حول سير عملية الرجوع .
سابعاً :
على المعلمين التعاون مع طاقم الأطباء والتبليغ عن أية أعراض مشتبه بها عند الطلاب وذلك للقيام بالإجراءات المناسبة .
مع تمنياتنا بالسلامة للجميع
وعودة سالمة

باحترام لجنة الأطباء ونقابة أطباء الأسنان
03/05/2020

عن astarr net

شاهد أيضاً

torbine

الهيئة الشعبية للتصدي لمشروع المراوح: آخر المستجدات حول “مشروع المراوح”

الهيئة الشعبية للتصدي لمشروع المراوح: آخر المستجدات حول “مشروع المراوح” عشتار نيوز للاعلام/ قضايا المجتمع …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: النسخ ممنوع !!